يوليو 18, 2019

تأجيل الانتخابات الرئاسية إلى غاية نهاية 2019

الحراك الشعبي مسيرات الجزائر

 

تتجه السلطة القائمة نحو تأجيل الانتخابات الرئاسية المقررة في الرابع جويلية المقبل، إلى نهاية العام الجاري، وهذا في ظل الرفض الشعبي والمسيرات المتواصلة منذ 13 أسبوعا على التوالي.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مصدر وصفته بـ”المطلع” قوله إن الانتخابات الرئاسية  قد تؤجل بسبب صعوبة تنظيم الأمور اللوجستية في الوقت الملائم إلى جانب المعارضة في الشارع، مضيفا “لن تكون هناك انتخابات في الرابع من جويلية”.

وتجمع آلاف المحتجين مجددا اليوم الجمعة في مختلف الولايات للمطالبة باستقالة الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح والوزير الأول نور الدين بدوي الذي عينه بوتفليقة قبل أيام من تنحيه.

ومن المتوقع أن يصدر المجلس الدستوري الذي يشرف على المرحلة الانتقالية بيانا بشأن الانتخابات خلال فترة وجيزة، والموعد النهائي المحدد للمرشحين المحتملين في انتخابات الرئاسة لجمع وتقديم 60 ألف توقيع هو 25 ماي.

ونقلت “رويترز” عن مصدرها قوله إن الانتخابات قد تؤجل حتى نهاية العام مع تداول أسماء لإدارة المرحلة الانتقالية تشمل الوزير الأسبق أحمد طالب الإبراهيمي ورئيس الحكومة الأسبق أحمد بن بيتور.


 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *