وزارة الصحة: منبع “سيدي الكبير” وراء تفشي وباء “الكوليرا” في تيبازة

منبع سيدي الكبير تيبازة الكوليرا

 

أعلن المدير العام للوقاية في وزارة الصحة جمال فورار، عن توصل مصالح الوزارة إلى بؤرة لبكتيريا وباء الكوليرا في منبع مائي بمنطقة “سيدي لكبير” في بلدية حمر العين، ولاية تيبازة.

وأوضح المسؤول في تصريحات بعد عقد اجتماع تنسيقي بين إطارات وزارة الصحة في العاصمة، أنه تمّ تسجيل 139 حالة إصابة مشتبها بها بوباء الكوليرا في ولايات الجزائر وتيبازة والبليدة والبويرة، بينها 46 حالة مؤكدة، فيما توفي شخصان بسبب المرض.

وأعلن المتحدث عن غلق منبع المياه بسيدي لكبير في بلدية حمر العين بولاية تيبازة بشكل فوري، بعد تأكد احتواء مياهه على البكتيريا المسببة للكوليرا، وهذا لمنع انتشار المرض.

من جانب آخر،أكد المتحدث سلامة مياه حنفيات المنازل وصلاحيتها للشرب بالولاية التي سجلت 19 حالة إصابة بالوباء، وذلك على غرار الولايات الأخرى مثلما سبق أن طمأنت مصالح وزارة الموارد المائية وشركة الجزائرية للمياه وشركة المياه والتطهير لولاية الجزائر “سيال”.

معهد باستور: وباء الكوليرا متحكم فيه

طمأن مدير معهد باستور زبير حراث المواطنين بتحكم وزارة الصحة في داء الكوليرا بعد استقبال كل من مستشفى القطار وبوفاريك ما يقارب 100 حالة إصابة بالكوليرا.

وأوضح مدير معهد باستور زبير حراث للإذاعة الجزائرية، بخصوص انتشار داء الكوليرا أن الوضع متحكم فيه بفضل الإجراءات الاستعجالية المتخذة والتي سمحت باستشفاء 30 حالة غادرت المستشفيات، مشيرا في سياق متصل إلى تسجيل 180 حالة مشتبه فيها.

وفيما يتعلق بحالة الوفاة التي تم تسجيلها أمس الجمعة لامرأة تبلغ من العمر 77 سنة، أكد مدير معهد باستور أن لا علاقة لها بداء الكوليرا.


 

 

 

 

 

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *