تونس تمنع سفر 18 ألف من مواطنيها إلى بؤر التوتر أبرزها ليبيا

الحبيب الصيد
رئيس الحكومة التونسية السابق، الحبيب الصيد

قال رئيس الحكومة التونسية السابق، الحبيب الصيد، إن السلطات التونسية منعت نحو 18 ألف تونسي من الذهاب إلى بؤر التوتر للانضمام إلى التنظيمات الإرهابية المنتشرة في سورية والعراق وليبيا.

وأضاف الصيد الاثنين في كلمته التي ألقاها في مراسم تسليم السلطة للحكومة الجديدة: «من يذهب إلى بؤر التوتر يعودون إلينا متكونين وخطرهم يكون أكثر بكثير من الناس الذين تكونوا على أرض الواقع»، بحسب وصفه.

وأبرز رئيس الحكومة مدى خطورة التنظيمات الإرهابية على الشباب التونسي، قائلاً في خطابه الذي ألقاه أمام عدد من الشخصيات السياسية بقصر الضيافة بقرطاج: «رأينا كيف ذهب أبناؤنا إلى بؤر التوتر وأطروهم وكونوهم وأقنعوهم بالذهاب في هذا التيار».

وشدد الحبيب الصيد على ضرورة تركيز حكومة الوحدة الوطنية على مقاومة آفة «الإرهاب» ومواصلة نسق «النجاحات الأمنية التي تحققت خلال فترة توليه رئاسة الحكومة».


وكالات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *